عسكراني
انتباه يا عسكرى انت ... ايوا انت انتباه وسجل هنا بسرعه والا هكدرك وهناخدك نحبسك وفي الانفرادى نكبسك

عسكراني

لو مدخلتش الجيش ونفسك تدخل تعالى عندنا مصر مفيهاش جيش للبنات لكن احنا عندنا جيش للبنات جرب وادخل وشارك وهتشوف اللى يسرك
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من روائع المتنبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بدر الدين يار
قائد الكتيبه الثقافيه
قائد الكتيبه الثقافيه
avatar

ذكر عدد المشاركات : 264
نقاط المكافئة : 78918
التقييم الموضوعى : 16
رسالة sms النص
تاريخ الميلاد : 06/10/1980
تاريخ التسجيل : 17/10/2010
العمر : 37


مُساهمةموضوع: من روائع المتنبي   الإثنين أكتوبر 18, 2010 5:47 pm

وفي التودد والاستعطاف قال لسيف الدولة :

و احرَّ قلباه ممن قلبهُ شبمٌ .......ومن بجسمي وحالي عنده شضم

يا أعدل الناس إلا في معاملتي .....فيك الخصام وأنت الخصم والحكم

المجد عُوفي إذ عوفيت والكرم ......وزال عنك إلى أعدائك الألم

يا من يعزُّ علينا أن نفارقهم ..........وجداننا كلُ شيءٍ بعدكم عدمُ

إن كان سرّكم ما قال حاسدُنا .........فما لجرحٍ إذا أرضاكم ألمُ


وله في الحكمة قوله :


كفى بك داء أن ترى الموتَ شافيًا ...... وحسبُ المنايا أن يكنّ أمانيا


إذا غامرت في شرفٍ مروم ٍ .........فلا تقنع بما دونِ النجومِ

فطعمُ الموتِ في أمرٍ حقيرٍ .......كطعم الموت في أمرٍ عظيمِ


إذا اعتاد الفتى خوضَ المنايا ........ فأهونُ ما يمرُّ به الوحولُ

إذا رأيت نيوبَ الليّثِ بارزةً .......فلا تظننّ أنَّ الليّث يبتسمُ


ذو العقلِ يشقى في النعيمِ بعقلهِ ...... وأخو الجهالةِ في الشقاوةِ ينعمُ


ومن عرف الأيام معرفتي بها ..... وبالناسِ روى رمحه غير راحم

لا يخدعنّك من عدوٍ دمعة ..... وارحم شبابك من عدوٍ ترحم


لولا العقولُ لكان أدنى ضيغم .......أدنى إلى شرفٍ من الإنسانِ

ما كلُ ما يتمنى المرء يدركهُ ..... تجري الرياحُ بما لاتشتهي السفنُ


إذا ساء فعلُ المرءِ ساءتْ ظنونُه ..... وصدّقَ ما يعتادهُ من توهّمِ


إذا أنت أكرمت الكريمَ ملكته ........ وإن أنت أكرمت اللئيمَ تمّردا


وما الحياة ونفسي بعدما علمتْ ...... أن الحياةَ كما لاتشتهي طبعُ


من يُهنْ يسهُلْ الهوانُ عليه ........... ما لجرح ٍبميِّتٍ إيلامُ



مرّ أبو الطيب برجلٍ جاهلٍ سفيهٍ أحمق

_ كما يراه أبو الطيب ! _

فأساء لأبي الطيب في القول

فرد عليه أبو الطيب بقوله:

صَغُرتَ عن المديحِ فقلتُ : أهجو ؟ * * * كأنكَ قد صَغُرتَ عن الهجاءِ !


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من روائع المتنبي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عسكراني :: الكتيبــــة الثقافيــــــــة :: سريه الشعر والخواطر :: عنبر الشعر المنقول-
انتقل الى: